منتدى رسالة للحوار الاسلامى المسيحى



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتدخول.التسجيل

شاطر | 
 

 البشارة بالحبيب صلوات ربى عليه وسلامة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sender
Admin
avatar

عدد الرسائل : 244
تاريخ التسجيل : 02/06/2008

مُساهمةموضوع: البشارة بالحبيب صلوات ربى عليه وسلامة   السبت يوليو 05, 2008 1:53 pm





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,

بسم الله الرحمن الرحيم

وبعد...
التثنية
(Deu 33:2) فَقَال: «جَاءَ الرَّبُّ مِنْ سِينَاءَ

وَأَشْرَقَ لهُمْ مِنْ سَعِيرَ وَتَلأْلأَ مِنْ جَبَلِ فَارَانَ وَأَتَى مِنْ رَبَوَاتِ القُدْسِ وَعَنْ يَمِينِهِ نَارُ شَرِيعَةٍ لهُمْ.
كثيرون منكم سيقول لى هذا النص معروف وان فاران هى مكة-وسأوضح ان فاران هى مكة بعد قليل,
لكن
انظر الى نفس النص فى نسخة الملك جيمس بالانجليزية
(Deu 33:2) And he said, The LORD came from Sinai, and rose up from Seir unto them; he shined forth from mount Paran, and he came with ten thousands of saints: from his right hand went a fiery law for them.
هل تلاحظ معى ان هذه الجملة الملونة بالاحمر لم تترجم الى العربية..
ومعناها (ومعه عشرة الاف قديس) والقديس هو الرجل المؤمن عالى الايمان.
سؤال
لماذا لم يترجموا هذا النص؟ انا اتعجب!!!!!
هل الى هذه الدرجة انتم بدون تفكير يانصارى؟ خراف تساق الى ذبحها؟
والان ياأخوة....اسألونى ماذا تعنى ياإسلام بهذا؟
ٌاقول لكم هل تعلموا كم كان عدد الصحابة فى فتح مكة؟
انهم كانوا عشرة الاف صحابى مؤمن
بعضكم سيقول لى ياأسلام انت تدلس...اقول له انا معى الدليل
فى صحيح البخارى
3941 - حَدَّثَنِي مَحْمُودٌ أَخْبَرَنَا عَبْدُ الرَّزَّاقِ أَخْبَرَنَا مَعْمَرٌ قَالَ أَخْبَرَنِي الزُّهْرِيُّ عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا
أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خَرَجَ فِي رَمَضَانَ مِنْ الْمَدِينَةِ وَمَعَهُ عَشَرَةُ آلَافٍ وَذَلِكَ عَلَى رَأْسِ ثَمَانِ سِنِينَ وَنِصْفٍ مِنْ مَقْدَمِهِ الْمَدِينَةَ فَسَارَ هُوَ وَمَنْ مَعَهُ مِنْ الْمُسْلِمِينَ إِلَى مَكَّةَ يَصُومُ وَيَصُومُونَ حَتَّى بَلَغَ الْكَدِيدَ وَهُوَ مَاءٌ بَيْنَ عُسْفَانَ وَقُدَيْدٍ أَفْطَرَ وَأَفْطَرُوا قَالَ الزُّهْرِيُّ وَإِنَّمَا يُؤْخَذُ مِنْ أَمْرِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْآخِرُ فَالْآخِرُ
والحمد لله انهم لم يترجموا هذا الجزء الى العربية...حتى نثبت انهم يفكرون فى ما نفكر نحن تماما ولكن هم خائفين ونحن موقنين.....هل تعرفون ماذا؟
النص واضح....يتحدث ان النبى يذهب الى فاران ومعه عشرة الاف قديس
(وتلاحظوا ان العشرة الاف صحابى فى فتح مكة كانوا صائمين كما فى الحديث)
عشرة الاف رجل مؤمن صائمون عابدون مجاهدون مستعون ان يضحوا بحياتهم ولا تمس شعرة من رسول الله.... فهل هناك من تنطبق عليهم كلمة قديسيين اكثر من الصحابة رضوان الله عليهم؟
والان
وذكر أبو اسحاق فى السيرة النبوية انه الرسول والصحابة رضوان الله عليهم كانوا يحملون نارا فى ايديهم...
وربما يكون هذا تفسير الجزء من النبوءة القائل وَعَنْ يَمِينِهِ نَارُ شَرِيعَةٍ لهُمْ
نأتى الى اثبات ان (فاران) هى (مكة)
والاثبات من الكتاب المقدس نفسه
وهو ان ابو العرب سيدنا اسماعيل عاش فى مكة...والقصة معروفة عندما كان رضيعا وتركه سيدنا ابراهيم مع امه هاجر...وكان يبكى و تفجر ينبوع ماء وهو بئر زمزم الموجود الان فى مكة
(Gen 21:17) فَسَمِعَ اللهُ صَوْتَ الْغُلامِ. وَنَادَى مَلاكُ اللهِ هَاجَرَ مِنَ السَّمَاءِ وَقَالَ لَهَا: «مَا لَكِ يَا هَاجَرُ؟ لا تَخَافِي لانَّ اللهَ قَدْ سَمِعَ لِصَوْتِ الْغُلامِ حَيْثُ هُوَ.
(Gen 21:18) قُومِي احْمِلِي الْغُلامَ وَشُدِّي يَدَكِ بِهِ لانِّي سَاجْعَلُهُ امَّةً عَظِيمَةً».
(Gen 21:19) وَفَتَحَ اللهُ عَيْنَيْهَا فَابْصَرَتْ بِئْرَ مَاءٍ فَذَهَبَتْ وَمَلَاتِ الْقِرْبَةَ مَاءً وَسَقَتِ الْغُلامَ.
(Gen 21:20) وَكَانَ اللهُ مَعَ الْغُلامِ فَكَبِرَ وَسَكَنَ فِي الْبَرِّيَّةِ وَكَانَ يَنْمُو رَامِيَ قَوْسٍ.
(Gen 21:21) وَسَكَنَ فِي بَرِّيَّةِ فَارَانَ. وَاخَذَتْ لَهُ امُّهُ زَوْجَةً مِنْ ارْضِ مِصْرَ.
الكلام واضح...عاش سيدنا اسماعيل فى مكة...اذن مكة هى فاران.
وأخيرا اريد ان اوضح ان الرسول قد قال عن سيدنا اسماعيل انه كان يرمى القوس
فى صحيح البخارى
2684 - حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مَسْلَمَةَ حَدَّثَنَا حَاتِمُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ عَنْ يَزِيدَ بْنِ أَبِي عُبَيْدٍ قَالَ سَمِعْتُ سَلَمَةَ بْنَ الْأَكْوَعِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ
مَرَّ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى نَفَرٍ مِنْ أَسْلَمَ يَنْتَضِلُونَ فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ارْمُوا بَنِي إِسْمَاعِيلَ فَإِنَّ أَبَاكُمْ كَانَ رَامِيًا ارْمُوا وَأَنَا مَعَ بَنِي فُلَانٍ قَالَ فَأَمْسَكَ أَحَدُ الْفَرِيقَيْنِ بِأَيْدِيهِمْ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَا لَكُمْ لَا تَرْمُونَ قَالُوا كَيْفَ نَرْمِي وَأَنْتَ مَعَهُمْ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ارْمُوا فَأَنَا مَعَكُمْ كُلِّكُمْ
وذكر سفر التكوين
(Gen 21:20) وَكَانَ اللهُ مَعَ الْغُلامِ فَكَبِرَ وَسَكَنَ فِي الْبَرِّيَّةِ وَكَانَ يَنْمُو رَامِيَ قَوْسٍ
فكيف للحبيب محمد أن يعرف هذا؟


[font=Comic Sans MS]كتبة الاخ اسلام اثابة الله عنا كل الخير


عدل سابقا من قبل sender في الإثنين يوليو 07, 2008 12:54 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ssms.yoo7.com
 
البشارة بالحبيب صلوات ربى عليه وسلامة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى رسالة للحوار الاسلامى المسيحى :: 
رسالة حوارات الاديان
 :: رسالة نصرانيات
-
انتقل الى:  
برامج البالتوك

افضل الصوتيات